فقدان الوزن : تساعد حمية الكيتون على فقدان الوزن بصورة أكبر خلال 3-6 شهور الأولى من اتباعها بالمقاربة مع أنواع الحمية الأخرى ، وربما يرجع ذلك لأنها تستهلك سعرات حرارية أكثر لتحويل الدهون إلى طاقة ، مقارنة بتحويل الكربوهيدرات إلى طاقة ، وربما أيضا يمكن أن تكون الحمية عالية الدهون والبروتين ، تعطيك الشعور بالشبع أسرع ، مما يجعلك تأكل أقل ، ولكن لم يتم إثبات هذه النقطة بعد . 

انقاض الوزن.يعتمد هذا الاختبار على فحص العلامات الجينية التى تؤثر على الوزن و من ثم يوفر نظام غذايي و تمارين مقدمة خصيصا لك .و يتضمن تقرير هذا الفحص على الاتي : القدرة على انقاض الوزن، توصيات بالنسبة #للطعام (النسبة الافضل للسعرات الحرارية اليومية اعتمادا على حمض النووي بالاضافة الى التنوع المثالي بين البروتينات و الدهون و الكاربوهيدرات فى الوجبة الواحدة ) .
أي عدم الحصول على سعرات حرارية مساء، وذلك لإراحة الجسم من الطعام لمدة 14 ساعة. ما يمنحه وقتا كافيا لحرق الدهون. غير أن أخصائية التغذية لانغ ترى الأمر بطريقة أخرى، فمهمة الطعام برأيها لا تتوقف على التغذية فحسب بل لها دور في التأثير على العوامل العاطفية والاجتماعية. ما يعني أن التنازل عن وجبة العشاء لا يناسب نمط حياتنا، كما أن عدم تناول الطعام مساء قد يؤدي إلى حالات جوع شديدة في منتصف الليل.
أمراض القلب : قد يبدو الأمر غريبا ، أن هذا النظام الغذائي لاذي يستهلك كمية أكبر من الدهون ، يمكن أن يزيد الكوليسترول الجيد ، ويخفض الكوليسترول الضار ، ولكن هذا صحيحا فترتبط حمية كيتون بهذه الفائدة ، وربما يكون السبب في ذلك هو المستويات المنخفضة من الإنسولين ، التي تنتج عن اتباع هذه الحمية ، مما يجعلها تعمل على وقف الجسم لإنتاج الكوليسترول الضار ، ويعني ذلك أنك تصبح أقل عرضة للإصابة بضغط الدم المرتفع ، تصلب الشرايين ، فشل القلب وبعض الحالات الصحية الأخرى المتعلقة بالقلب .
ج- برنامج الغذاء الكيتوني، الذي ننادي به، يقوم على فكرة علمية بسيطة، هي ان يقوم الجسم بحرق الدهون المخزنة داخله من خلال استخدامها في توليد طاقته، بدل ان يستمد هذه الطاقة من تناول المواد الكربوهيدراتية (النشويات). وباستثناء النشويات كالخبز والأرز والبسكوت والمعكرونة، ومشتقات الدقيق عموما والسكريات، يستطيع الانسان ان يأكل اللحوم والأغذية الغنية بالدهون والبروتينات من دون خوف من السمنة أو حرمان من الأطعمة التي يحبها.

ورغم أن مؤيدي الحمية الكيتونية يرون أنها تؤثر إيجابياً على تطور أمراض السرطان، إلا أن الجمعية الألماني للتغذية تؤكد "أنه لا توجد حتى الوقت الراهن سوى دراسات قليلة على تأثير هذه الحمية على مرضى السرطان، ولم يثبت بعد ما إذا كانت تؤثر فعلاً على تراجع الأورام أو إطالة عمر المرضى أو تحسين طرق المعالجة"، كما تنقل المجلة عن المتحدثة باسم الجمعية آنتيه غال.
تقبل الله طاعتكم، البوست السادس في التحدي يجاوب سؤالكم شنو نأكل عالسحور؟ الكثير يعتقد انه كلما اكل اكثر عالسحور كلما قل جوعه في اليوم الثاني! و هذا غلط كبير لان السحور نوعية و ليس كمية .. شنو يعني؟ يعني ممكن تاكل كمية اكل كبيرة و تصحى ثاني يوم محتاج تاكل و جوعان عالاخر و ممكن تاكل كمية بسيطه و نوعية ... تقبل الله طاعتكم، البوست السادس في التحدي يجاوب سؤالكم شنو نأكل عالسحور؟
بعد أن أنتهى من موضوع الإندماج البارد، اقترح عليه بعض أصدقائه أن يلتفت الى مجال الصحة والطب حيث أن هناك الكثير من الأخطاء العلمية.. و بالفعل بدأ في البحث في ما يتعلق بالسمنة فوجد كما هائلا من المغالطات و الكثير من الأشياء المعتمدة لدى الحكومة الأمريكية مما ليس له أساس علمي. بدأ أولا  بكتابة مقال في نيويورك تايمز أحدث ضجة كبيرة و بعدها قام بتأليف كتاب اسمه “Good Calories, Bad Calories” “سعرات جيدة ، سعرات سيئة” و هو كتاب مشابه للكتاب الذي نستعرضه لكن مع تفصيل علمي أعمق و يكاد يكون موجه للأطباء و العلماء.
×